اخر الاخبار

بالله.. ياطير الحمام. *حسين باجي الغزي.

..وانا اطل من نافذة غرفتي من ثاني طابق شفت الجو بالناصريةيخبل.. جو خريفي محصلش كولة المصري.. لاهو مشمس ولاهو مغيم.. لاهو حار ولابارد.. مثل حكومتنا تماما. لاهي اسلامية وتمنع محلات المشروبات الروحية ولاعلمانيةتمنع تفجير محلاتهم.. لاهي امريكية ..وتمنع السلاح المنفلت.. ولاهي ارجنتينيةتشجب تبريكات ربعنا الصارت بلا ملحه لبايدن وفوزة.
…من شباكي.. وانا اتابع جوقة من طيور الحمام تحلق عاليا. .قادمة من الحي المجاور.. سرحت بخيالي وتمنيت لو انني كنت طيرا واكون كما قال المطرب المعمر رضا الخياط.. (باللة.. ياطير الحمام اللي تسافر.. ودي لحبابي السلام)..ولم ينتشلني من هذا الحلم النهاري الوردي.. الا صوت السيدة الاولى
..(جيبنه بالف صمون).
وحالما انتبهت اختفى سرب الحمائم وتبخر حلمي الوردي. . وصدق من قال ان النساء يسلبن دوما كل حلم جميل..
.. اكثر الشعوب احلاما وانتظارا وتفاؤلا هو الشعب العراقي.. اجيال افنت عمرها وهي تنتظر الخلاص والفرج.. لكن لاشيئ يلوح بالافق…. وامالنا.. كسراب بيقعة.. يحسبه الظمأن ماءا..
..تاخير الرواتب وغياب الحصة التموينية.. والركود الاقتصادي وخلو الأسواق من المتبضعين.. القى بظلالة على نفوس الناس وتحولوا الى قنابل موقوته.. وبارود سريع الاشتعال.
… الشارع مليئ بالمشاحنات والمشاجرات.. ومراكز الشرطة تزدحم بالدعاوى والمشتكين.. ارقام مهولة اعلنت عن المتعاطين وترويج المخدرات.. وجرائم السرقة والاغتصاب والسلب ..كل ذلك بسبب فساد الحكام.. وسوء ادارة الدولة..
كل ذلك. لن يمنع من ان هتاك فسحة من الامل.. ولولا ذلك لما تطاق الحياة.
ما اذهلني ان ستوتة الغاز صدحت بصوت فيروز(راجعين ياهوى.. راجعين.. يازهرة المساكين).. ولفتت انتباه الواقفين امام فرن الصمون.. فابتسم الجميع.. وتهللت وجوهم.. وعادت جوقة الحمام مرة اخرى.. ورسمت بطيرانها قلبا ابيض.. وكانها تقول (لاتحزنوا.. الرواتب جايه.. والعراق بخير ).

عن

اضف رد