اخر الاخبار

الايادي البيضاء تمتد لام الشهيد عمار بعد عشرة سنوات من معاناتهم.

الايادي البيضاء تمتد لام عمار بعد عشرة سنوات من شهادته.12494900_217970141872684_159224509597770088_n

حسين باجي الغزي
كان الطريق طويلا ومقفرا ومنقطع عن بني البشر.شجيرات جرداء وتلال منسية بحجم الالم والحزن العراقي ..وسيارات البيكب تكاد تتمزق عجلاتها من وعورة الطريق .

على بعد عشرات الكيلومترات من قضاء الشطرة ووسط بيداء شاسعه وجدنا أم عما ر وهي تسكن تحت رقع قماش وسط العراء في قرية ال بو نجم لاتسترها من شمس ولا تقيها من برد وهي أقرب الى تسميتها بالخيمة وهي هنا أنقطعت بها السبل الا من بعض بني الرحم والعطف والانسانية يزورنها بين فينة وأخرى .

الاعلام الوطني والشريف سلط الضوء على معاناتهم بعد ان انقطع عنهم المعيل.. عمار له بنتين وولد احداهما تعاني من مرض الكساح مجلس محافظة ذي قاركان حاضرا اليوم بشخص رئيسة حميد الغزي والذي تعهد ببناء بيت لهم في المنطقة وعلاج الفتاة خارج او داخل القطر وأجراء الفحوصات الاولية لها , و لجنة الاغاثة في الشطرة تكفلت بشراء قطعة ارض وبنائها كما اخبرتهم أم عمار بعد ان نشر الاعلام الشريف قضيتهم ،الغزي أتصل للتأكد بإحد أفراد اللجنة وتم التنسيق معهم في توفير الدعم من تحل بناء بيت ويؤثث ويجهز لهذه العائلة التي قدمت أغلى ماتملك معيلها الوحيد لأجل العراق الحبيب
أمرا مخجل ومعيب أن ننسى ونهمل عوائل الشهداء من الجيش والشرطة والحشد الشعبي. فلولا دماء الشهداء لما كنا وكان العراق و أنه لا يسعنا إلا أن نقدم تحية إجلال وإكرام لأمهات الشهداء ولزوجاتهم ولعوائلهم الكريمة التي ضحت بأرواح أبناءها من اجل بلدهم ومقدساتهم، ونعاهدهم بأننا لن نتخلى عنهم وسيتم إعطاءهم حقوقهم فلولا تضحياتهم ودماءهم الزكية لما تحققت هذه الانتصارات في بلدنا العزيز . ,,

عن wedsb33445566

اضف رد