اخر الاخبار

مندوب وسفير للنوايا الحسنة ..ألقاب بالمجان وغير موثوقة .

الى سعادة الزميل الاستاذ عبدالمجيد المحمداوي رئيس اتحاد الصحفيين العراقيين المحترم مع التحية.
م/ القاب غير رسمية لسفراء السلام والنوايا الحسنة في العراق .

إجابة على ما نشر في وكالة انانا وبوابة الصحفيين العراقيين الغراء من قبل الزميل عبدالمجيد المحمداوي رئيس اتحاد الصحفيين العراقيين المؤقر بخصوص منح لقب سفير سلام من قبل منظمات محلية.

تحية طيبة وبعد.
أن لقب مندوب وسفير للنوايا الحسنة يمنح فقط وحصري من قبل المنظمات الدولية الانسانية المعترف بها دوليآ والمسجلة في الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وهي منظمات إنسانية عالمية معروفة وفاعلة انبثقت حسب القانون الدولي .
فهي الوحيدة التي لها الحق أن تمنح هذا اللقب للشخصيات المعروفة والذين لديهم نشاط انساني اوثقافي اوعلمي مميز يصلح أن يقوم بأعمال تخص حقوق الإنسان والوساطة الأممية والدولية التي تقرب وجهات النظر بين الشعوب مما يحقق السلام والأمن الدولي وحقوق الانسان والطفولة والأمن الغذائي التي أقرها مجلس الأمن والأمم المتحدة أثناء الحروب والكوارث الطبيعية وتشخيص الممارسات الإانسانية التي تمارس بحق الشعوب من قبل الحكومات والجيوش والارهاب وغيرها .اوالمجاعة وغيرها من النشاطات الإنسانية.
فتقوم المنظمة بترشيح تلك الشخصية وحسب نشاطها الإنساني ويتخذ فيه قرار منح شرف السفارة ويرسل نسخة منه الى الامم المتحدة ووزارة الخارجية لكل الدول وينشر القرار في موقع المنظمة الدولية التابعة للأمم المتحدة. وهذا عرف دولي متبع وحسب القانون الدولي.
ولكوني مندوب سلام وسفير نوايا حسنة رسمي منحت ذلك الشرف من قبل منظمة السلام والصداقة الدولية وحسب القانون الدولي ومطلع على قانون منح سفارة السلام .
فلايجوز لأي منظمة دولية أو محلية أن تمنح هذه الصفة الابتفويض رسمي من قبل الأمم المتحدة للمنظمات الأممية الرسمية المسجلة لديها اماغير ذلك فيعتبر تصرف غير شرعي وغير معترف به دوليآ ومن حق تلك المنظمات مقاضات تلك المنظمات والأشخاص الذين يتجاوزون قانون وبروتوكول الأمم المتحدة .
كما أن للسفير مميزات عديدة في مجالات السفر والبروتوكولات الدولية حيث يعامل السفير معاملة دبلوماسي دولي وله حق التدخل ورفع التقارير للمنظمات التابعة للأمم المتحدة والتعليق والتصريح الإعلامي عن أي ممارسة لاانسانية اويكون نداء استغاثة من قبل جماعه اوشعب اوانتهاكات بحقوق الطفولة اوغيرها من الممارسات التي تغيب فيها حقوق الإنسان والجرائم بحق الانسانية .
وحسب علمي أن العراق فيه سفراء معتمدين دوليين رسميين على عدد الاصابع.اذكر منهم الموسيقار نصير شمه والفنان كاظم الساهر والاستاذ علاء مجيد والاستاذ كاظم الوحيد عن مملكة السويد وانا رياض محسن المحمداوي وقد منحت السفارة من قبل منظمة السلام والصداقة الدولية وحسب ماهو منشور في موقع المنظمة مع الجواز والبطاقة التعريفية الدولية.
اتمنى ان اكون قد ساهمت في إيصال المعلومة بهذا الخصوص .
تقبلوا مني فائق التقدير والاحترام.
رياض محسن المحمداوي
عضو اتحاد الصحفيين العراقيين
مندوب سلام دولي وسفير نوايا حسنة.

عن wedsb33445566

اضف رد