اخر الاخبار
اخر سيناريوهات المشهد السياسي في ذي قار

اخر سيناريوهات المشهد السياسي في ذي قار

اخر سيناريوهات المشهد السياسي في ذي قار

كتب المتابع السياسي لوكالة اينانا الاخبارية :
في الوقت الذي تشير اخر التسريبات بان اتفاقا نهائيا سيعلن غدا الاحد بشان تشكيل الحكومة المحلية ..بالابقاء على نفس الاتفاقات السابقة والتى على اساسها تبلورت وشكلت فكرة تحالف مستقبل ذي قار والذي يضم جناح الدعوة والاحرار والمواطن والفضيلة ومحاولات لكسب كتلة بدر الية .
ويقول مقربون ان اجتماعات مكثفة عقدت في الايام السابقة اكدت على متانة التحالف وتماسكة …وتوحيد كلمتة.وان منصب المحافظ سيكون للسيدج الوائلي ورئاسة المجلس لتيار الاحرار.
وكان موقع المسلة قد كتب في تحليلة ان انقلابا ومؤامرةيقودها السياسي حسن السنيد بتحالفة مع المجلس الاعلى للاطاحة بكتلة القانون واضعافة والتفرد بحزب الدعوة وعزل منظمة بدر وأوضح مصدرالمسلة ان عرّاب الصفقة التي يتحالف فيها “المجلس الإسلامي الأعلى” مع اقطاب من حزب “الدعوة”، وكتل سياسية أخرى، الغرض منها ترشيح حسن السنيد لمنصب المحافظ، الذي تحالف مع “المجلس” وتآمر على القانون في الناصرية، على رغم خسارته في الانتخابات الماضية وعدم تصويت أبناء ذي قار له، في اتفاق يهدف في باطنه، الى تفتيت حزب “الدعوة” وعزل “بدر” العضو في “ائتلاف القانون”، بعدما تمكّن من سحب بساط التأييد الشعبي من “المجلس الأعلى”.

لقد سعت اطراف المعادلة الجديدة، في تحالف “مستقبل ذي قار” الجديد، وابرزهم، “المواطن” و”الأحرار”، الى جذب حزب “الدعوة” و”تنظيم العراق” اليه، على انقاض التحالف القديم، “ائتلاف ذي قار للتغيير” الذي يضم كتل “المواطن” والأحرار ، و”التيار المدني الديمقراطي”، بعدما انشق منه حزب “الفضيلة”، وكتلة “بدر”، و”الصادقون”، و”حزب الله”.
ونجح التحالف الجديد، في تسريع الخطى في استجواب رئيس المجلس، والمحافظ، بعد اتهامها بقضايا فساد إداري ومالي، وتعطيل العمل الرقابي والتنفيذي.
واعتبرت أوساط سياسية، ان “المجلس” هو الأكثر تحمسا للمضي قدما في تحالف يوقع بضده النوعي، منظمة “بدر”، حيث تشير الاستطلاعات الى ان “بدر”، سيكتسح الساحة في أي انتخابات مقبلة، وسيتفوق بشكل كبير على “المجلس”، وهو ما جعل “المجلس” يرفض كل المحاولات التي بذلها حزب “الدعوة”، لاحتواء الموقف، وكان يتهرب من القبول بطرق ملتوية.

وكان محافظ ذي قار يحيى الناصري، اعتبر ان اعضاء حزب “الدعوة” في مجلس محافظة ذي قار، الذين صوتوا على قرار اقالته كان “تصويتهم خلافا لإرادة قيادات الحزب”.

http://almasalah.com/ar/News/47968/%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%86%D9%8A%D8%AF-%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%84%D9%81-%D9%85%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D9%88%D9%8A%D8%AA%D8%A2%D9%85%D8%B1-%D8%B9%D9%84%D9%89-
_____________________________———————————–

عن وكالة اينانا الدولية للاخبار

اضف رد