اخر الاخبار

تقرير إخباري عن جولة وزير الموارد المائية المهندس محسن الشمري لسد الموصل ودوكان. حسين باجي الغزي/خاص

تقرير إخباري عن جولة وزير الموارد المائية المهندس محسن الشمري لسد الموصل ودوكان.
حسين باجي الغزي/خاص

شكلت حزمة الإصلاحات التي تعهدت بها الحكومة للنهوض بالاقتصاد والقضاء على الروتين الاداري ومحاربة الفساد في جميع مفاصل ومؤسسات الدولة منعطفا حاسما للكثير من أبناء العراق المخلصين.ومنها وزارة الموارد المائية وعزمها على متابعة وتنفيذ المشاريع بهمة وتوجه وطني ينسجم مع تحديات المرحلة.
فخلال جولة السيد الوزير المهندس محسن الشمري لسد الموصل وسد دوكان تم الاتفاق مع وزارة الزراعة والموارد المائية في أقليم كردستان على زيادة الاطلاقات المائية من سد دوكان لتصل الى 100م3 /ثا بعد ما كانت 65م3/ثا لسد النقص الحاصل في حوض دجلة.
جاء ذلك خلال لقاءه بوزير الزراعة والموارد المائية في حكومة إقليم كردستان المهندس عبد الستار مجيد والذي أكد بدوره على إن الإقليم جزء من الحكومة الاتحادية وأن التعاون المشترك بين الوزارتين مستمر لإيصال المياه الى جميع العراقيين مشيداً بجهود السيدالوزير الساعية الى تطوير الواقع الاروائي في البلاد.
من جانبه أكد مدير الهيئة العامة لانشاء السدود والخزانات المهندس مهدي رشيد أن السيد الوزيراوعز بصرف مكافآت للكوادر العاملة في سد الموصل وسد دوكان وسد دربندخان تثمينا لجهودهم المبذولة للتقليل من إضرار مشكلة شحة المياه.

وكشف السيد الوزير ان الوزارة ستتجه لتفعيل قطاع الاستثمار لمواجهة الأزمة المالية التي يمر بها البلد ، وان هناك دراسة متكاملة خاصة بالاستثمار سيعلن عنها قريباً.
جاء ذلك خلال زيارة الشمري لسد الموصل ، قائلا بعد الأزمة المالية التي يمر بها البلد لابد من اللجوء إلى الاستثمار وتفعيل هذا القطاع من خلال إقامة المدن السياحية على السدود ومن ضمنها بحيرة سد الموصل ، والتي ستكون متنفس لأبناء العراق ، مضيفاً الوزارة تسعى لتطوير وتفعيل موارد الدولة عامة والوزارة بشكل خاص من خلال هذا القطاع ، مبيناً ان وزارته لديها دراسة خاصة بالاستثمار ستعلن عنها خلال الفترة المقبلة ودعوة المستثمرين العراقيين والأجانب لتنفيذ تلك المشاريع السياحية.
ووصف وزير الموارد المائية المهندس محسن الشمري ان تهديد عصابات داعش الارهابية بالسيطرة على سد الموصل مجرد أكاذيب وان سد الموصل مؤمن بشكل كامل
وقال ألشمري خلال مؤتمر صحفي عقده في سد الموصل ان داعش انتقلت من حالة الهجوم الى حالة الدفاع وان أيامها باتت معدودة وان الاشاعات التي يطلقها التنظيم بين الحين والاخر بشأن السيطرة على السد تأتي ضمن حرب الاشاعات التي يمارسها التنظيم ضد العراقيين

مؤكدا أن داعش ورم سرطاني سيزال من جسد العراق قريباً مشيداٌ بتضحيات الابطال من ابناء القوات الامنية والحشد الشعبي وأبناء العشائر والبيشمركة والتي ستحرر كل التراب العراقي من دنس الارهاب

ومن الجدير بالذكر ان سد الموصل هو اكبر السدود في العراق ويؤمن المياه للمحافظات الواقعة على نهر دجلة وكمية منه تذهب الى تغذية نهر الفرات من مقدم سدة سامراء عن طريق القناة الاروائية
واوضح الشمري خلال زيارته دائرة ري سد الموصل ان السد منشأة حيوية تؤمن المياه الى كل الحافظات الواقعة على نهر دجلة وانه لكل العراقيين لذلك لابد من الحفاظ عليه والاستمرار بعملية صيانته
من جانبه أشاد مدير ادارة مشروع سد الموصل المهندس رياض عز الدين علي بالتابعة الميدانية والاهتمام الخاص الذي يوليه السيد الوزير لسد الموصل
وقد تم خلال لقاء السيد الوزير مع مدير أدارة مشروع سد الموصل عرض المراحل التي مر بها السد منذ سيطرة عصابات داعش عليه في 8/7/ 2014ومرحلة تحريره والاضرار التي لحقت به ومراحل اعادة التأهيل
جسر كونكريتي يربط بين جانبي سد الموصل
وكانت ملاكات الهيئة العامة لتنفيذ السدود والخزانات التابعة لها قامت بأنشاء جسر كونكريتي يربط بين جانبي السد
وقال السيد الوزير خلال افتتاحه الجسر أن هذا الجسر يأتي ضمن جهود الوزارة لأعادة تأهيل سد الموصل وادخاله الى الخدمة بكامل طاقته الفعلية مضيفاً ان هذا الجسر مهم و حيوي ويستخدم لأغراض الصيانة
وبين ان الكلفة المقدرة لأنشاءه 400 مليون دينار وان ملاكات الوزارة نفذته بـ 75 مليون دينار فقط
من جانبة أوضح مدير الهيئة العامة لتنفيذ السدود والخزانات المهندس مهدي رشيد ان هذا الجسر قد تعرض الى التخريب خلال سيطرة عصابات داعش على السد وان زيارة السيد الوزير جاءت لأفتتاح السد ومتابعة اعمال الصيانة والتحشية
وأضاف المنسق بين حكومة اقليم كردستان والحكومة الاتحادية الشيخ محي الدين مزوري ان قوات البيشمركة قدمت الدعم اللوجستي للملاكات العملة في السد وتعمل على تقديم كافة التسهيلات لغرض اكمال الصيانة
ويذكر ان هذه الزيارة الثالثة التي يقوم بها وزير الموارد المائية المهندس محسن الشمري الى سد الموصل منذ تحريره من دنس عصابات داعش الارهابية.

صورة ‏حسين باجي الغزي‏.

 

عن وكالة اينانا الدولية للاخبار

اضف رد