اخر الاخبار

ذي قار قلقة من هجرة شبابها وتدعو الى تبني اصلاحات اقتصادية لتوفير فرص العمل للخريجين والعاطلين عن العمل

ذي قار قلقة من هجرة شبابها وتدعو الى تبني اصلاحات اقتصادية لتوفير فرص العمل للخريجين والعاطلين عن العمل

مكتب اعلام محافظ ذي قار
اعربت محافظة ذي قار اليوم الخميس عن قلقها من تزايد اعداد المهاجرين من شريحة الشباب ، ودعت الى تبني اصلاحات اقتصادية واسعة تتيح توفير فرص العمل للخريجين والعاطلين وتعمل على تحريك عجلة الانتاج في جميع المفاصل الاقتصادية.
وقال محافظ ذي قار يحيى الناصري ان ” اسباب هجرة الشباب التي تحصل في محافظة ذي قار والمحافظات العراقية الاخرى تعود لعدة عوامل من بينها عوامل اقتصادية وامنية “.
لافتا الى ان الاوضاع الاقتصادية باتت مرهقة جدا في ظل الازمة المالية الحالية ، ولاسيما بالنسبة للشباب المقبلين على تأسيس حياة اسرية جديدة .
مبينا ان قلة فرص العمل وارتفاع معدلات البطالة بين الخريجين والشباب اسهمت بصورة كبيرة في تحفيز رغبة الهجرة بين شريحة الشباب واللجوء الى الدول الاوربية ودول الجوار.
وشدد محافظ ذي قار على ضرورة ادخال اصلاحات جذرية على مجمل المنظومة الاقتصادية بما يوفر المزيد من فرص العمل للقوى العاملة والخريجين الشباب “.
مؤكدا في الوقت ذاته على اهمية التخطيط الاقتصادي السليم في جميع المجالات الصناعية والزراعية والتنموية والمجالات الاخرى التي تتطلبها عملية النهوض بالقطاعات الاقتصادية المختلفة.
وبين محافظ ذي قار ان “الجانب التخطيطي هو المفصل الاساسي في ايصال الخدمات وفتح افاق العمل وتوفير الفرص المناسبة للخريجين والعاطلين عن العمل وان وجود اي خلل في هذا المجال سينعكس سلبا على جميع الشرائح الاجتماعية ولاسيما شريحة الشباب “.
وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، أكدت في،(الخامس من آب الحالي)، أن أكثر من 17 عراقياً لقوا حتفهم خلال هروبهم من تركيا إلى الدول الأوربية خلال تموز المنصرم، وفي حين بيّنت أن أكثر من 400 ألف مهاجر عراقي إلى تركيا يسعون للهجرة منها بصورة غير مشروعة، حذرتهم من المخاطر المترتبة على حياتهم من جراء ذلك.
وكان اتحاد نقابات العمال في ذي قار اكد يوم الجمعة ( الاول من ايار 2015 ) ان ثلاثة ارباع عمال محافظة ذي قار البالغ عددهم نحو 500 الف عامل هم من العاطلين عن العمل ، وبين ان الازمة المالية الاخيرة تسببت بتسريح اكثر من 10 الاف اجير .

53776nb-108792-635444599217004881_9

عن وكالة اينانا الدولية للاخبار

اضف رد