اخر الاخبار

مجلس محافظة ذي قار يثمن موقف عشائرها ورفضها لتهديد الرموز الوطنية//وكالة أنانا الاخبارية

%d8%ad1%d8%ad/علي حسن جابر
ثمن مجلس محافظة ذي قار الموقف التاريخي والمشرف لعدد من شيوخ عشائر ذي قار ورؤساء الكتل السياسية في مجلس محافظة ذي قار لشجبهم واستنكارهم للتهديدات التي يتعرض لها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر داعين الحكومة الاتحادية الى تحمل مسؤولياتها لضمان سلامته وعدم السماح بالمساس بالشخصيات والرموز السياسية والدينية.جاء ذلك خلال تجمع حاشد لعدد من شيوخ العشائر والقبائل ورؤساء الكتل السياسية في المحافظة عقد على قاعة المركز الثقافي في الناصرية صباح الاثنين 28-3 حضرة عدد من أعضاء السلطة المحلية وجمهور غفير من المواطنين .
الحقوقي حميد الغزي رئيس مجلس ذي قار قال في مؤتمر صحفي عقب التجمع ان الكتل السياسية وشيوخ ووجهاء المحافظة يرفضون رفضا قاطعا اي تهديد يتعرض له زعيم التيار الصدري، مبديا تضامنه مع جميع الأصوات والمواقف التي ترفض العنف وتدعم المطالب الإصلاحية السلمية في محاربة الفساد.كون ان السيد الصدر هو ابن العراق وغير محسوب على كتلة او اتجاه او تيار بل هو ابن العراق وهوية للجميع .كما شدد على ضرورة ان تقف الحكومة الاتحادية موقفا حازما تجاه اي جهة او طرف يسعى لإثارة الفتن من خلال التجاوز على سلامة الشخصيات والرموز الوطنية التي تمثل أساس العملية السياسية وضمان مستقبل العراق.
وكان جعفر الموسوي المتحدث باسم زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، في 25 آذار 2017 عن وجود جهات داخلية وخارجية تقف وراء تهديد الصدر بالتصفية في حال عدم سكوته عن الفاسدين وتخليه عن مشروع الإصلاح ، فيما أكد معرفته بتلك الجهات.وكان الصدر أوصى الجمعة الماضية ي كلمة ألقاها في تظاهر التيار الصدري في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، أوصى أنصاره “بقراءة الفاتحة عليه في حال قتله أو اغتياله”، مؤكدا بالقول أننا “لسنا ممن يخافون من التهديد بالقتل والموت كما دأب الكثير بإيصال رسائل التهديد”، مضيفا “لقد خيروني بين السلة والذلة وهيهات من الذلة”.
أنتهى .

عن wedsb33445566

اضف رد