اخر الاخبار

المقالات

مش كده …يا سيادة القاضي !! أحب الكرة..فدخل سجن الناصرية.

مش كده …يا سيادة القاضي !! أحب الكرة..فدخل سجن الناصرية. حسين باجي الغزي تقول كتب التاريخ أن المنصور العباسي اختار الامام ابو حنيفه لتولي ولايةالقضاء في بغداد فأبى ورفضها رفضا شديد ..لانها أمرا جلل وهمة عسيرة قلما يوفق من يتحملها عواقب حملها وصون أمانتها وينال رضا الله واحسانة. … وبعد ان عجز المنصور منة استدعاه يوما وسأله: أترغب عما نحن ... أكمل القراءة »

بوتين أوفى من اوباما والدب الروسي سيركل الحمار الأمريكي قريبا

    حسين باجي الغزي   حسنا فعل السيد العبادي حينما توجه شرقا إلى   روسيا بعد ان فض عرى ألصداقه مع المخادع الأمريكي اوباما وطاقمه الذي يلعب على حبال الوعود وإطلاق التصريحات الفارغة  بعراق امن وجيش قوي ولحمة وطنية متماسكة . هذه الوعود واجهت اوباما بسيل من الأسئلة، حيث تركزت مجمل تساؤلات الصحفيين، الأسبوع الفائت، على مسألة واحدة، مستفسرين عما ... أكمل القراءة »

الجرذ معزة الدوري يعود بعد موته

الجرذ معزة الدوري يعود بعد موته   حسين باجي الغزي   من قال إن للقطط سبعة أرواح …فلعزة الدوري تسعه .. فللمرة الالف تعلن جهات مخولة عن موت (عزوز أبو الثلج ) ليظهر عبر اشرطة اليوتيوب بصور جديدة وبخطابات أستحمراية إرهابية جديدة.وأخرها اليوم ظهوره على قناة التغيير.نافيا موتة و مؤيدا لعاصفة الحزم ومنددا بانتصارات الحشد الشعبي . الغريب ما إن ... أكمل القراءة »

الاطفائي بشار …الايمان في زمن الطاغوت عباس باجي الغزي   يتميّز الأئمّة ( عليهم السلام ) بارتباطٍ خاصٍّ بالله تعالى لتمسكهم بحبل الله المتين وإتباع اوامرة والابتعاد عن نواهيه ، وبسبَبِ هذا القرب والطاعة  .فلقد قسم الله لهم كرامات وإجابات بعونه وبحوله وبقوته  .وما ساروية اليوم هي وقائع كنا عليها شهود عدل وتحدثت بها جموع كثيرة من  المقربين وسط تكتم ... أكمل القراءة »

رسوم اعتماد الصحف بين (الخاوه ) والتسليب !!   راضي المترفي     في زمن العصملي الذي يشبه زمننا هذا حيث تبيع الولايات والمناصب والمواقع لمن هو قادر على الدفع والاختلاف فقط ان الدفع انذاك بالليرة والالقاب افندي . بك . باشا والدفع اليوم بالدولار والالقاب الدكتور . الاستاذ. الشيخ . السيد مع استمرار كلمة (مولانا ) في العهدين وبنجاح ... أكمل القراءة »

نقابة الصحفيين وحاجة نظامها الداخلي للاصلاح

. يقول ابو الطيب : إني لأ فتح عيني حين افتحها على كثير ولكن لا أرى أحدا وهذا ينطبق اليوم تماما على من يفتح عينه فيرى رقما مهولا لعدد الصحفيين في العراق الديمقراطي يتجاوز العشرون الف عضوا في نقابة الصحفيين وحدها ناهيك عمن لم ينتموا لها او ارتضوا الانضمام لتشكيلات مهنية غيرها لكن في الوجود الفعلي لاترى هذا الرقم المهول ... أكمل القراءة »

القول الجميل …في حية سيد دخيل.

القول الجميل …في حية سيد دخيل.   حسين باجي الغزي عندما تقع المصيبة وتقف امامها الحلول عاجزة فلامناص إن يتجه بعضنا إلى إن في المصائب فوائد وهي عزاء لمكار يد سيد دخيل التى فتحت في قراهم حية داعش جبهة حرب جديدة راح ضحيتها العشرات وكان حروب مابين النهرين وشلال الدم المتدفق لايكفينا .وعنوان المقال هذا ليس عنوانا لكتاب فتاوي او ... أكمل القراءة »

الطيار السومري..يحلق من جديد

حسين باجي الغزي أسعدتني إخبار السلطة المحلية بان الأشهر القادمة ستشهد هبوط أول طائرة في مطار الناصرية المدني. وما زاد من غبطتي إن المطار يقع عند تخوم أور حيث طار أجدادنا السومريون قبلنا بستة ألاف عام في الفضاء ونظموا رحلات مكوكية جابوا فيها الفضاء وقطعوا مسافاته ومروا بكواكب المجموعة الشمسية وكشفوا عن اسرارالفضاء بأكثر مما أنجزه الإنسان المعاصر ! فالتحليق ... أكمل القراءة »

تحية للشجاع رافد جبوري

رغم هشاشة الموقف الامنى ونزوح اللالاف من أبناء الانبار .شغلت موضوعة إقالة رافد جبوري المتحدث باسم السيد العبادي الرأي العام.لأنة غنى أغنية واحدة لهدام العراق في عام 2002 .ورغم أن مفاصل الدولة العراقية تعج بالبعثيين السفلة من كل صنف ونوع ويتصدرون المشهد السياسي ويتبوؤن القيادات العسكرية والحزبية ومقاعد البرلمان. ولا احد يقول لهم (على عينك حاجب) . رافد جبوري الذي ... أكمل القراءة »

سندس ولدت …شكرا لجسر الحضارات

حسين باجي الغزي تسيطر الخرافة والمثولجيا الشعبية بين أوساط الناس والبسطاء على وجه التحديد،و تتفشى الخرافات والأساطير، فتغدو المرتع الخصب، لينمو يوما بعد آخر، حتى تغدو الاسطورة عقيدة بل رمزا مقدس مهاب مصان يفتدى بالنفس، والنفيس، ولايمكن التشكيك او الطعن فيه كثابت ديني ومقدس .وتغدو من المجربات وممن يوصى بها من قبل الأولياء والأتقياء . تشيع في أوساطنا الشعبية رمزية ... أكمل القراءة »